وزير الثقافة يلتقي رئيس الاتحاد وأعضاء المكتب التنفيذي

 

وزير الثقافة يلتقي رئيس الاتحاد وأعضاء المكتب التنفيذي

 

في بادرة وطنية مهمة، التقى السيد وزير الثقافة الأستاذ محمد الأحمد رئيس اتحاد الكتاب العرب الأستاذ الدكتور نضال الصالح في مبنى الاتحاد بدمشق, وأعضاء المكتب التنفيذي, الاثنين 16 كانون الثاني.

وفي بداية اللقاء  رحب رئيس الاتحاد بالسيد الوزير والسيدين المستشارين الأستاذ نزيه خوري, و الأستاذ محمود عبد الواحد.

 مثمناً دور وزارة الثقافة في الشراكة الحقيقة مع الاتحاد, مؤكداً أن الفعل الثقافي قد بدأ خطواته الإيجابية والصحيحة.

بدوره لفت السيد الوزير إلى أن اتحاد الكتاب العرب ركن من أركان وزارة الثقافة, وفي هذه الأزمة التي تعصف بسورية مطلوب جهد ثقافي كبير, مؤكداً على أن الفعل الثقافي له بداية وليس له نهاية, فما إن تنتهي الحرب في سورية حتى يبدأ العمل الثقافي.

 

وأشار إلى أن الفعل الثقافي يحتاج إلى وقت وإلى تراتبية لتكثيف الجهود وتسخيرها من أجل بناء الإنسان الواعي المثقف.

وبدورهم أكد أعضاء المكتب التنفيذي على أن الثقافة فعل نفسي ويجب إعطاؤها ألقها  وان يكون الخطاب الثقافي موجهاً لجيل الشباب, مستحضرين قول القائد الخالد حافظ الأسد "الثقافة هي الحاجة العليا للبشرية",كما أكدوا على ارتقاء الخطاب الثقافي إلى مستوى يناسب تضحيات الجيش العربي السوري,وتمنوا وضع خطة عمل مشتركة بين الاتحاد والوزارة.

وفي الختام سلّم رئيس الاتحاد الأديب الأستاذ محمود عبد الواحد عضوية الشرف في الاتحاد تقديراً لإبداعه ولإنتماء أدبه ومواقفه  للثقافة الوطنية.

 

 

عدد القراءات : 262