بيان اتحاد الكتاب العرب إدانة للهجمات الإرهابية في مدينتي طرطوس وجبلة

يوغل الإرهابيون التكفيرون في حقدهم فوق الأراضي السورية العزيزة، مرة أخرى،  وبذلك يبدون عجزهم، ويكشفون عن المزيد من وجوه هزيمتهم اندحاراً أمام الجيش العربي السوري، مثلما يُوغلون في دمويتهم، وانصرافهم عن كل بعد من أبعاد الإنسانية، وذلك باستهدافهم للأطفال والنساء والشيوخ من أهلنا في مدينتي طرطوس وجبلة، بعبواتهم وأحزمتهم الناسفة التي تدل على جبنهم المريع، وهزيمتهم الشائنة أمام صمود الشعب العربي السوري طوال سنوات المحنة!

إننا، نحن الأدباء والكتّاب، أعضاء اتحاد الكتّاب العرب، نجهر بالإدانة المطلقة لهذه الأعمال الإرهابية التكفيرية الخسيسة التي طالت أطفال المدارس وأمهاتهم وآباءهم. صباح يوم الاثنين 23/5/2016، ونؤكد أن استغلال التكفيريين لخروج الأطفال من قاعات الامتحان، وتجمعهم في مواقف الحافلات استعداداً للعودة إلى قراهم وبيوتهم... إنما يعني ما وصل إليه هؤلاء القتلة من هوس إجرامي لا يعرف حرمة أو يراعي ذمة، وما وصلوا إليه من سلوكيات دموية باطشة بحق الأطفال والمدنيين وعلى نحو همجي متوحش!

لقد اعتاد التكفيريون على الولوغ بالدماء وهم الذين ينفذون أوامر الدول الغربية والعربية التي تمولهم وتمدهم، كأُجراء وعملاء، بالمال والسلاح، واعتاد السوريون على الصمود والثبات ومقاومة هذا الوباء التكفيري، والعماء الجاهلي، واندياحات الخيانة، وسيظل السوريون صامدين حتى تحقيق النصر الكامل و المؤزر فوق كامل الأراضي السورية.

إننا، في اتحاد الكتّاب العرب، نطالب الأدباء والكتّاب والمثقفين العرب بفضح ممارسات الإرهابين الدموية، وفضح ارتباطاتهم الخارجية، وولاءتهم للعدو الصهيوني، وحالات التنسيق معه، وتلقي الأوامر من غرف العمليات التي تشرف عليها الولايات المتحدة الأمريكية، والكيان الصهيوني، وتركيا، وبعض الدول العربية المتحالفة مع الشر والعدوان جهاراً نهاراً.

إننا ندين هذه الدموية الهمجية التي طالت أهلنا في مدينتي طرطوس وجبلة، ونؤكد على أهمية وحدة الصف الوطني، و التلاحم الشعبي في سورية، كما نؤكد على أهمية التضامن العربي حول القضايا المصيرية العربية، ونعلن وقوفنا، أدباء ومثقفين، جنباً إلى جنب، وفي خندق الثقافة، مع الخندق الذي يشغله الجيش العربي السوري بكل الكفاءة والمسؤولية الوطنية حتى دحر الإرهابيين ومن يقف وراءهم إلى خارج الأراضي السورية.

 

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار

والاحترام والتقدير لأبطال الجيش العربي السوري

دمشق في 23/5/2016                                                اتحاد الكتّاب العرب

 

عدد القراءات : 1358