أصدر الرئيس بشار الأسد القانون رقم /12/ لعام 2001 المتعلق بحماية حقوق المؤلف الذي أقره مجلس الشعب، ويقضي القانون بحماية حقوق المبدعين والمفكرين في شتى ميادين الأدب والفنون من مختلف أشكال العبث، سواءً بالانتحال أم بالتشويه، أم بالطمس، أم بأي شكل من أشكال المس بهذا النتاج وبنسبته إلى صاحب الحق فيه

ويتألف القانون من تسعة فصول، وخمسين مادة . وحدد القانون نطاق الحماية وحقوق المؤلف وحقوق الأداء وأحكام المصنفات المشتركة وحرية استعمال المصنفات المحمية وإجراءات الحماية والعقوبات وأحكاماً عامة.‏

الجمهورية العربية السورية‏

القانون رقم /12/‏

رئيس الجمهورية‏

بناء على أحكام الدستور‏

وعلى ما أقره مجلس الشعب في جلسته المنعقدة بتاريخ26/11/1421هـ. و 19/2/2001م.‏

يصدر ما يلي:‏

الفصل الأول‏

تعاريـف‏

المـادة1 ـ يقصد بالتعابير الآتية - في معرض تطبيق هذا القانون - المعاني المبينة بجانب كل منها :‏

الـوزارة : وزارة الثقافة.‏

الـوزير : وزير الثقافة.‏

المؤلـف: من ينشر المصنف منسوباً إليه ، سواء بذكر اسمه على المصنف أم بأية طريقة أخرى ( بما في ذلك استعماله اسمــاً مستعاراً ) إلا إذا قام الدليل على غير ذلك .‏

المصنـف : هو الوعاء المعرفي الذي يحمل إنتاجا أدبياً أو علمياً أو فنيا مبتكراً مهما كان نوعه أو أهميته أو طريقة التعبير فيه أو الغرض من تصنيفه‏

فنانو الأداء : الممثلون والعازفون والمغنون والراقصون والمنشدون ، وغيرهم من الذين يؤدون عملاً فنياً من مصنفات أدبية أو فنية بصورة أو بأخرى .‏

النشر : نقل المصنف أو إيصاله بأسلوب مباشر أو غير مباشر إلى الجمهور أو استخراج نسخ أو صور منه أو من أي جزء من أجزائه يمكن قراءتها أو سماعها أو رؤيتها أو أداؤها..‏

حق ملكية المؤلف : "هو مجموعة المصالح المعنوية والمادية التي تثبت للشخص على مصنفه.‏

الفصل الثاني‏

نطاق الحماية‏

المـادة-2ـ إن المصنفات التي تتمتع بالحماية بموجب أحكام هذا القانون هي :‏

أ ـ المصنفات التي ينتجها وينشرها مواطنو الجمهورية العربية السورية ومن في حكمهم داخل البلاد أو خارجها .‏

ب ـ المصنفات التي ينتجها وينشرها في الجمهورية العربية السورية مؤلفون اتخذوا منها مكاناً لإقامتهم .‏

ج ـ المصنفات التي تشملها أحكام الاتفاقيات الثقافية والاتفاقيات الأخرى التي تلتزم بها الجمهورية العربية السورية .‏

المـادة3 ـ تتمتع جميع المصنفات بالحماية وفق أحكام هذا القانون وتشمل الحماية بصفة خاصة ما يلي :‏

أ _ المصنفات المكتوبة " الكتب والكتيبات والنشرات والمخطوطات والمحاضرات وما شابهها من المواد المكتوبة ".‏

ب - المصنفات الفنية ( المسرحية والموسيقية سواءً أكانت مرقمة " منوطة أم لا " مصحوبة بكلمات أم لا والسينمائية والإذاعية والتلفزيونية والغنائية والتوزيع الموسيقي وتصميم الرقصات والتمثيل الإيمائي) .‏

ج - مصنفات الفنون التشكيلية والتطبيقية والتصوير الفوتوغرافي.‏

د - مصنفات المصورات والخرائط الجغرافية والتصاميم والمخططات المتصلة بالطبوغرافيا أو بفن العمارة أو بالعلوم .‏

هـ - مصنفات البرمجيات الحاسوبية بما في ذلك وثائق تصميمها ومجموعات البيانات .‏

وتشمل الحماية عنوان المصنف إلا إذا كان العنوان لفظاً جارياً للدلالة على موضوع المصنف .‏

المـادة4 ـ يستثنى من الحماية :‏

أ ـ مجموعات الوثائق الرسمية كنصوص القوانين والمراسيم والأنظمة والاتفاقات الدولية والأحكام القضائية وقرارات الهيئات الإدارية وسائر الوثائق الرسمية ، وكذلك الترجمات الرسمية لها.‏

ب ـ الأنباء اليومية المنشورة أو المذاعة أو المبلغة علناً .‏

الفصل الثالث‏

حقوق المؤلف‏

المـادة5 ـ لمؤلف المصنف المشمول بالحماية وحده الحق في تقرير نشر مصنفه ، وفي اختيار طريقة هذا النشر وله وحده ولمن يأذن له خطياً حق استثمار مصنفه مالياً بأي وسيلة أو شكل كان، ولا يجوز لغيره مباشرة هذا الحق دون إذن كتابي منه أو ممن يخلفه .‏

المـادة6 ـ للمؤلف إدخال ما يرى من التعديل أو التحوير على مصنفه ، وله الحق في ترجمته إلى لغة أخرى ، ولا يجوز لغيره أن يمارس ذلك إلا بإذن كتابي منه أو ممن يخلفه .‏

المـادة7ـ ينسب المصنف إلى مؤلفه بذكر اسمه عند تنفيذ أي من الأعمال الوارد ذكرها في المادتين / 5 ، 6 / من هذا القانون ويستثنى من ذلك الحالات التي يرد فيها المصنف عرضاً في ثنايا بث إذاعي أو تلفزيوني لأحداث جارية .‏

المـادة8ـ للمؤلف أو لمن ينوب عنه قانوناً الحق في دفع أي اعتداء على مصنفه وفي منع أي تشويه أو تحريف أو تعديل أو أي مس به من شأنه الإساءة إلى المؤلف مادياً أو معنوياً وله أن يطالب بتعويض عن ذلك ، وينتقل هذا الحق إلى ورثته بعد وفاته .‏

المـادة9 ـ إن التحليلات والاقتباسات القصيرة من المصنف بعد نشره لا تعتبر مساً بحقوق المؤلف إذا قصد بها النقد أو المناقشة أو التثقيف أو الإخبار مادامت تشير إلى المصنف واسم المؤلف إذا كان معروفاً.‏

المـادة10 ـ يحق للدائن الذي بيده سند مكتوب على المؤلف كالاتفاق أو العقد أو سند الدين أن يلقي الحجز الاحتياطي على نسخ المصنف الذي تم نشره من قبل مؤلفه وعلى نفقته الخاصة ولا يجوز الحجز على حق المؤلف في نشر مصنفه أو نسبته إلى مؤلفه أو بدفع أي اعتداء يقع على مصنفه أو بسحبه من التداول .‏

المـادة11 ـ لا يجوز بأية حال أن تكون المباني موضوع حجز كما لا يجوز أن يُقضى بإتلافها أو مصادرتها بقصد المحافظة على حقوق المؤلف المعماري الذي استعملت تصميماته ورسومه بوجه غير مشروع .‏

المـادة12 ـ لمؤلف المصنف العلمي أو الأدبي الحق في سحب مصنفه من التداول أو حظر طرحه في التداول بشرط أن يعوض من أُضير من جراء قراره بالسحب تعويضاً مناسباً .‏

المـادة13 ـ تتمتع هيئات البث الإذاعي أو التلفزيوني، بحق يخولها منع أي استغلال لبرامجها بغير ترخيص كتابي مسبق منها .ويعد استغلالاً محظوراً بهذا المعنى أي نسخ من هذه البرامج ، أو إعادة البث الإذاعي أو التلفزيوني، لها إلى الجمهور، أو بيعها أو تأجيرها.‏

المـادة14ـ للمؤلف أن ينقل إلى غيره الحق في مباشرة حقوق الاستثمار المنصوص عليها في المادتين / 5 ، 6 / من هذا القانون ، ويكون ذلك بصورة كتابية وبتحديد واضح لكل حق في التصرف على حدة .‏

المـادة15 ـ إذا نقلت ملكية النسخة الأصلية من مصنف ، فلا يتضمن ذلك نقل حق المؤلف ، ومع ذلك يحق لمن يمتلك تلك النسخة أن يعرضها على الجمهور ، دون أن يكون له حق نسخها أو نقلها ما لم يتفق على خلاف ذلك .‏

المـادة16 ـ لا يحق لمن أنتج صورة أن يعرض أو ينشر أو يوزع أصل الصورة أو نسخاً منها دون إذن الأشخاص الذين قام بتصويرهم ، ولا يسري هذا الحكم إذا كان نشر الصورة قد تم بمناسبة حوادث وقعت علناً أو كانت تتعلق بأشخاص رسميين ، أو سمحت الوزارة بذلك خدمة للمصلحة العامة وللشخص الذي تمثله الصورة أن يأذن بنشرها في الكتب أو الصحف أو المجلات وغيرها من النشرات المماثلة حتى ولو لم يأذن بذلك منتج الصورة ، كل ذلك ما لم يتفق على خلافه .وتطبق هذه الأحكام على الصور المختلفة أياً كانت الطريقة التي أنتجت بها من تصوير فوتوغرافي أو رسم أو حفر أو نحت أو أية وسيلة أخرى .‏

المـادة17 ـ إن حماية حقوق المؤلف لا تتنافى وحق الدولة في حظر تداول أي مصنف يشكل تداوله مساً بالنظام العام أو الآداب.‏

المـادة18 ـ للمؤلف الذي وقع الاعتداء على حق من حقوقه المبينة في هذا القانون ، الحق في التعويض المادي المناسب.‏

المـادة19 ـ تنتقل حقوق المؤلف كاملة إلى ورثته بعد وفاته بما في ذلك اتخاذ قرار نشر المصنف إذا لم يكن منشوراً قبل الوفاة . وفي حال عدم وجودهم تنتقل هذه الحقوق إلى الوزارة‏

المـادة20 ـ إذا كان المصنف عملاً مشتركاً ، وتوفي أحد المؤلفين دون أن يترك وارثاً أو موصى له ، فإن نصيبه من حقوق الاستثمار المالي تؤول إلى الدولة، بينما تؤول الحقوق الأخرى إلى المؤلفين الآخرين ما لم يكن هناك اتفاق يخالف ذلك ، على أن يحافظ على حقه في ذكر اسمه على المصنف.‏

المـادة21 ـ إذا لم يباشر الورثة أومن يخلف المؤلف الحقوق المنصوص عليها في المادتين السابقتين ورأت الوزارة أن الصالح العام يقضي بنشر المصنف فلها أن تطلب من خلف المؤلف نشره، بكتاب مضمون خلال مهلة لا تتجاوز ستة أشهر ، فإذا انقضت هذه المهلة ولم يباشر النشر ، فللدولة مباشرة الحقوق المذكورة ، على أن يجري تعويض الورثة تعويضاً مالياً مناسباً وفي حال عدم وجود خلف يؤول الحق للدولة ممثلة بالوزارة .‏

المـادة22 ـ تتمتع بالحماية حقوق المؤلف طوال حياته وبعد خمسين سنة من وفاته وإذا اشترك في تأليف المصنف أكثر من شخص فإن الحماية تشمل المؤلفين كافة حتى غاية خمسين سنة من وفاة آخر المشاركين في تأليف المصنف.‏

عدد القراءات : 5997