لقاء أدبي مميز في فرع طرطوس

لقاء أدبي مميز في فرع طرطوس

 

بمشاركة وحضور باقة من الأدباء والمثقفين والإعلاميين احتضن فرع طرطوس لاتحاد الكتاب العرب بالتعاون مع فرع اتحاد الصحفيين  لقاءً أدبياً تألقت فيه باقة متنوعة من الأجناس الأدبية والإبداعية.

استهلت اللقاء الشاعرة سعاد محمد عبر نصين وجدانيين ضمنتهما مشاعر عاطفية وإنسانية بعنوان (مقترح وهدنة) ونص (عازف الكمان) الذي يصف تأثير موسيقا الكمان وعازفها على روح المستمع.

وألقى الكاتب مفيد عيسى أحمد قصة قصيرة بعنوان (مر عليه الزمن) تناولت تداعيات الحرب وتحكي قصة جريح حرب بترت ساقاه يرتدي زي دب ويبيع البوالين للأطفال، ويعيش قصة حب لفتاة يقابلها في الحديقة دون أن تعرفه ثم تنتهي القصة نهاية حزينة بإنهاء البطل قصة حبه حرصاً منه على حبيبته.

واعتمدت الكاتبة والصحفية رشا النقري في النصوص التي شاركت بها أسلوباً قصصياً مشوقاً عبر توثيق الأحداث في محيطها الاجتماعي فروت حكايا المدن التي شرد أهلها ودمرت بيوتها جراء الإرهاب كحكاية حمص التي روتها على لسان البطلة في قصة سمر إضافة إلى مشاركتها بأولى قصصها التي تحدثت فيها عن ليلى التي أومت بوشاحها الأحمر للذئب تحت عنوان (ليلى تبحث عن الذئب في الغابة) حملتها الكاتبة مشاعرها وأفكارها عن الحياة والحرب.

وجاءت مشاركة الشاعر والصحفي ناصر هلال عبر مجموعة نصوص شعرية ستطبع قريباً تحمل روح الواقع في طياتها مبتعداً عن الخيال والبهجة الزائدة حملت عناوين (أسئلة وبعض الأسئلة) و (أغنية(.

كما شاركت الأديبة سعاد سليمان بثلاث فقرات من كتابها الأول للكبار (نور ونار(.

ولفت رئيس فرع اتحاد الكتاب العرب بطرطوس أ. منذر عيسى إلى أهمية التعاون المتبادل في النشاطات الثقافية بهدف الخروج من إطار العمل التقليدي، عبر مشاركة جهات مختلفة تعمل بالشأن الفكري والأدبي، مشيراً إلى القواسم المشتركة بين اتحاد الصحفيين واتحاد الكتاب.

وأكدت عايدة ديوب رئيس اتحاد الصحفيين بطرطوس أهمية هذا النشاط الذي يعد الأول من نوعه، جامعاً بين الكلمة والإعلام و الأدب، واعتبرت هذا التعاون ما بين الفرعين خطوة إيجابية ومهمة لكلا الطرفين عبر تبادل الخبرات الثقافية وإطلاع المشاركين على إبداعات الآخرين.

 

قد يعجبك ايضا
جديد الكتب والإصدارات