اتحاد الكتاب العرب يحيي الذكرى الثالثة لاستشهاد قاسم سليماني (نقلاً عن بانورما سورية)

أحيى اتحاد الكتاب العرب في دمشق ومركز اللغات والترجمة بحركة الجهاد الإسلامي اليوم الذكرى السنوية الثالثة لاستشهاد الحاج قاسم سليماني، حيث أقاما ندوة سياسية تحت عنوان ” الشهيد الحاج قاسم سليماني والقضية الفلسطينية” تمحورت فيها النقاشات والمداخلات حول المواقف البطولية المشرفة التي تبناها الشهيد سليماني وأدت لاستشهاده.
رئيس اتحاد الكتاب العرب الدكتور محمد الحوراني أشاد بالحضور القوي للشهيد سليماني في مختلف ساحات المقاومة ضد الطغيان، واهتمامه بوحدة الصف الفلسطيني دون أن يفرق بين أشكال النضال الثقافية والعسكرية التي تهدف إلى التحرير، لافتاً إلى أهمية مشاركته بمعارك متعددة ضد أميركا والكيان الصهيوني، ما سبب استشهاده.
الدكتور محمد البحيصي رئيس جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية أشار إلى أن الشهيد سليماني كان عابراً للطوائف والاثنيات والعرقيات، مؤكدا أنه صنع رجالا ومقاومة قادرين على انجاز مشروع التصدي للمشروع الأمريكي في المنطقة وعلى رأسه المشروع الإسرائيلي.
السيد باسل الدنيا رئيس مؤسسة أمناء أرض الشام أكد بدوره على أن تواجد المؤسسة بهذه المناسبة يأتي ضمن خطة عملها كمؤسسة وطنية سورية اجتماعية ، مشيرا إلى أن ها الحضور سيترجم من خلال طباعة كتاب يجمع الدراسات والكلمات التي طرحت في هذه الندوة بالتعاون مع اتحاد الكتاب العرب ضمن مذكرة التفاهم الموقعة بينهما .
وأكد الكاتب الدكتور تحسين الحلبي نائب أمين فرع سورية لاتحاد الكتاب الأدباء الفلسطينيين أن سليماني كان قائداً محترفا آمن بقضية فلسطين العادلة وعمل خلال عشرين عاما في ميادين القتال في سورية والعراق ولبنان وكل جبهات المقاومة من أجل فلسطين والتاريخ يشهد ببطولاته .
بدوره اللواء الشاعر محمد حسن العلي عضو اتحاد الكتاب العرب نوه أن الشهيد سليماني كان رقما صعبا في معادلة المقاومة اختط لنفسه نهجا واضحا في فلسطين وسورية ولبنان ، لافتا إلى أنه كان ظاهرة نادرة لما يحمله من أخلاق وخبرة عسكرية إستراتيجية وتكتيكية أثبتت جدواها على كافة الجبهات.
أما الكاتب عمر جمعة فتحدث عن حياة الحاج سليماني التي اتصفت بالزهد لافتاً إلى الوصية التي تركها الشهيد سليماني النابعة من مبادئ الثورة الإسلامية وأهدافها، مشيراً إلى مسيرته النضالية المشرفة.
ورأى الصحفي علي اليوسف رئيس قسم الدراسات والترجمة في صحيفة البعث أن الجنرال سليماني كان مقدسي الهوى وأشار إلى ما قدمه للمقاومة في ميادين القتال والتدريب التي كان لها أثرا بالغا في تحقيق الانتصارات على كل الجبهات.
يذكر أن الحاج قاسم سليماني أستشهد في الثالث من كانون الثاني عام 2020 إثر استهدافه بغارة أمريكية مع أبو مهدي المهندس نائب قائد الحشد الشعبي العراقي وذلك في مطار بغداد الدولي.

قد يعجبك ايضا
جديد الكتب والإصدارات
التاريخ الاقتصادي لمنطقة الفرات الأوسط والجزيرة السورية خلال الاحتلال العثماني القضبان ليست عصية على الكسر العدد (1804) 1/29 /2023م الموقف الأدبي العدد 621 كانون الثاني 2023 تأجيل اجتماعات الجمعيات خلال شهر شباط لعام 2023 "ورود الأضرحة" تحديد موعد اجتماع المؤتمر السنوي للاتحاد ليصبح الساعة العاشرة من صباح الثلاثاء 21-2-2023م القرار 53 المتعلق بتعديلات رسوم والمساعدة في الطباعة "قالت الحرب" ترابك عطري العدد (1803) 1/22 /2023م القرار رقم 874 بخصوص تضمين إصدارات الاتحاد السيرة الذاتية لمؤلف الكتاب العدد (1802) 1/15 /2023م العدد (1801) 1/8 /2022م الموقف الأدبي العدد 620 كانون الأول 2022 الفكر السياسي العدد 84 الربع الرابع لعام 2022 العدد (1800) 12/18 /2022م العدد (1799) 12/11 /2022م قريتي الوديعة - شعر للأطفال - حيان محمد الحسن قل للرصاصة أحلام وسام - قصص للأطفال قراءات في التاريخ والهوية والثقافة نكون أو لا نكون الموقف الأدبي العدد (618-619) تشرين الأول وتشرين الثاني 2022 العدد (1798) 12/2 /2022م شام الطفولة العدد 23-24 العدد (1797) 11/27 /2022م العدد (1796) 11/20 /2022م العدد (1795) 11/13 /2022 م الآداب العالميـة العدد 191