إيقاع القصيدة العربية آفاق وبدائل جديد الناقد محمد شريف سلمون (نقلاً عن سانا)

دمشق-سانا

إيقاع القصيدة العربية آفاق وبدائل جديد الناقد محمد شريف سلمون، دراسة تذهب إلى إيقاع القصيدة العربية، لتركز على أهم المفاصل التي عاينت الشعر العربي من داخله في محاولة لتجديده على مستوى الإيقاع، انطلاقاً من التحولات الاجتماعية العربية المعاصرة.

وحاول الدارسون حسب سلمون أن يثبت كل واحد منهم وجهة نظره، رغم أنهم ظلوا يدورون في فلك الخليل بن أحمد الفراهيدي كنازك الملائكة، وعبد الله المجذوب، لأن ما ذهبوا إليه هو أقل صعوبة مما كان الحال عليه في بحور الخليل.

وفي الكتاب أشار سلمون إلى أن الشعر العربي حظي باهتمام عظيم من قبل علماء أجانب مستشرقين وعلماء عرب، حيث كانت لهم رؤى مختلفة عما هو سائد في أيدي الناس من كتب موروثة.

ورأى سلمون أن كل باحث حاول أن يثبت رؤاه المختلفة، مردداً ما قاله باحثون لديهم مشاريعهم النظرية والتطبيقية أمثال محمد مندور، محمد النويهي، إبراهيم أنيس، كمال أبو ديب، وكمال خير بك، وغيرهم، وآخرون اطلعوا على علوم الغرب الحديثة، فيما يتعلق بموسيقا الشعر وفقه  اللغة وعلم الأصوات.

ولفت سلمون إلى أن هناك من نقد الاتجاهات التقليدية، وطرح بدائل للأنظمة المستخدمة في نقد الشعر والعروض، ما خلق ثورة علمية جادة ومعتبرة، كما حرص النقد الحديث على التفريق بين الإيقاع والوزن، ما جعل الدكتور محمد مندور يعرف الإيقاع بأنه عبارة عن رجوع ظاهرة صوتية ما على مسافات زمنية متساوية أو متجاوبة، كما فعل علماء الموسيقا العرب كالكندي والفارابي وابن سينا وغيرهم.

وأوضح سلمون أن لعمل الخليل أبعادا كثيرة، ما تزال غامضة رغم تتابع قرون من الدراسة له، وقد يبدو مدهشاً أن أحد أعمق جوانب عمله لم يفهم بعد طبيعة تصوره للنظام الذي أسسه.

وبين الناقد سلمون مستشهداً بالباحث كمال أبو ديب أن الثورة على التراث هي ثورة على مفاهيم أجيال معينة له، وأن العودة إلى التراث لاكتشافه يجب أن تتحقق في إطار مفاهيم ذهنية جديدة تحاول جاهدة أن تكون انعكاساً أمينا للوجود الفعلي للحقيقة التاريخية ذاتها، وأن تبتعد عن فرض مفاهيم مسبقة التصور على التراث.

وفي الكتاب مفاهيم أخرى نقدية وبحثية يريد أن يؤكد سلمون من خلالها أن الثورة ليست ثورة على التراث، وإنما هي صورة على طريقة معينة في معاينته.

كتاب إيقاع القصيدة العربية الذي يقع في صفحة من القطع المتوسط من منشورات اتحاد الكتاب العرب، ودار سويد للنشر والطباعة والتوزيع، هو بحث منهجي يسلط الضوء على رؤى عدد من الباحثين والنقاد، ليؤكد أهمية التراث الثقافي والحفاظ عليه.

محمد خالد الخضر

قد يعجبك ايضا
جديد الكتب والإصدارات
العدد (1804) 1/29 /2023م الموقف الأدبي العدد 621 كانون الثاني 2023 تأجيل اجتماعات الجمعيات خلال شهر شباط لعام 2023 "ورود الأضرحة" تحديد موعد اجتماع المؤتمر السنوي للاتحاد ليصبح الساعة العاشرة من صباح الثلاثاء 21-2-2023م القرار 53 المتعلق بتعديلات رسوم والمساعدة في الطباعة "قالت الحرب" ترابك عطري العدد (1803) 1/22 /2023م القرار رقم 874 بخصوص تضمين إصدارات الاتحاد السيرة الذاتية لمؤلف الكتاب العدد (1802) 1/15 /2023م العدد (1801) 1/8 /2022م الموقف الأدبي العدد 620 كانون الأول 2022 الفكر السياسي العدد 84 الربع الرابع لعام 2022 العدد (1800) 12/18 /2022م العدد (1799) 12/11 /2022م قريتي الوديعة - شعر للأطفال - حيان محمد الحسن قل للرصاصة أحلام وسام - قصص للأطفال قراءات في التاريخ والهوية والثقافة نكون أو لا نكون الموقف الأدبي العدد (618-619) تشرين الأول وتشرين الثاني 2022 العدد (1798) 12/2 /2022م شام الطفولة العدد 23-24 العدد (1797) 11/27 /2022م العدد (1796) 11/20 /2022م العدد (1795) 11/13 /2022 م الآداب العالميـة العدد 191 الفكر السياسي العدد 83 الربع الثالث لعام 2022 "ثلاث مسرحيات"